المحادثات الإيرانية السعودية: "أجواء جيدة"

مركز القدس للشؤون العامة والدولة

03 يونيو 2021
ترجمة حضارات

قال متحدث باسم الخارجية الإيرانية، في 31 مايو، إن إيران تواصل المحادثات مع المملكة العربية السعودية، وأن المحادثات تجري في "جو جيد"، على أمل التوصل إلى "تفاهم مشترك".

في الشهر الماضي، ذكرت الفاينانشيال تايمز أن مسؤولين إيرانيين وسعوديين التقوا في بغداد في أبريل / نيسان، وهو أول اجتماع رفيع المستوى منذ قطعت الرياض العلاقات الدبلوماسية مع طهران في عام 2016.

وقال المتحدث باسم الوزارة سعيد خطيب زاده في مؤتمر صحفي "المحادثات لا تزال جارية في جو جيد."

وأضاف "نأمل أن تتوصل هذه المحادثات إلى تفاهم مشترك بين إيران والسعودية".

ظلت المحادثات في بغداد، بوساطة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، سرية إلى أن ذكرت صحيفة فاينانشيال تايمز أن الاجتماع الأول قد عقد في 9 أبريل / نيسان.

وأكد خطيب زده المحادثات في 10 مايو قائلا ان الغرض منها "ثنائي وإقليمي" لكنه شدد على أنه "من السابق لأوانه" تقديم تفاصيل.

وقال في ذلك الوقت: "إن تصعيد العلاقات وإقامة العلاقات بين دولتين إسلاميتين رئيسيتين في منطقة الخليج الفارسي لصالح الدولتين".

رحبت إيران في أواخر أبريل / نيسان بـ "تغيير لهجة" ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان تجاهها، بعد أن دعت إلى "علاقات جيدة ومميزة" مع طهران.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020