تفاصيل عملية الجيش الإسرائيلي الليلة في جنين
كان العبرية

قال محلل ومراسل للشؤون الفلسطينية، قناة كان غال بيرجر إن  مسؤولون أمنيون في "إسرائيل" ،  قالوا صباح اليوم (الخميس) ،( إن التنسيق مع الأجهزة الأمنية الفلسطينية في جنين الليلة جرى كالمعتاد). تواصل مؤسسة الدفاع التحقيق في الحادث غير المعتاد في مخيم جنين للاجئين الذي "قُتل" فيه شرطيان فلسطينيان وأصيب اثنان خلال عملية شنها الجيش الإسرائيلي ووحدة اليسام وجهاز الأمن العام لاعتقال "مطلوبين" ضالعين في هجوم إطلاق نار على قوات الجيش الإسرائيلي في الشهور الماضية. كما "قُتل" في العملية أحد "المطلوبين". ولم تقع اصابات في صفوف القوة الاسرائيلية.

فيما عدا "المطلوب" الذي تمت تصفيته أصيب "مطلوب" ثانٍ بجروح طفيفة. وكان أحد الشرطيين المقتولين ضابطا برتبة ملازم والآخر شرطي عمره 20 عاما وأصيب شرطي ثالث بجروح قاتلة. تم إجلاء جريحين من الحادث إلى مستشفى هعيمق في العفولة. حالة أحدهما صعبة وحالة الآخر - معتدلة.

قال رئيس المخابرات العسكرية الفلسطينية في جنين ، طالب صلاحات ، صباح اليوم: "دخلت القوات الخاصة إلى جنين. فوجئ ضباطنا بوجودهم ، وأطلق الجيش الاسرائيلي النار عليهم بشكل مباشر ودون سابق إنذار ، ما أدى إلى مقتل اثنين من ضباطنا. وأصيب آخر بجروح خطيرة ".

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020