بينت: لا أتعهد بعدم الإفراج عن الأسرى الأمنيين .. والأعمار ليس شرطًا لإتمام صفقة

قدم رئيس الوزراء نفتالي بينت  في مقابلة  مع تمار إيش شالوم على  القناة 13 اعتذاره لوالده  بارئيل حدريا شموئيلي.


وصرح حول ما إذا كانت هناك فرصة أن تؤدي عملية عسكرية إلى تفكيك التحالف بسبب راعام، قال: سوف نتخذ القرارات على أساس واقعي فقط.

وأكد بأنه لا أيتزم أن يكون إعادة إعمار قطاع غزة مشروط بصفقة الأسرى والمفقودين.

وتابع: أنا لا أفرج عن قتلة ملطخة أيديهم بالدماء، كما أنني لا أتعهد بعدم الإفراج عن الأسرى الأمنيين كجزء من صفقة.

وقال واصفًا السيسي: وجدت شخصًا مخلصًا وجديرًا بالثقة. 

من الناحية العملية، كان من المهم بالنسبة لي تسخيره لكبح جماح حماس والمساعدة في منع تهريب الصواريخ إلى غزة.

أما في وصفه لأبي مازن قال:  تصوري مختلف عن باقي أعضاء الحكومة، أنا أعارض إقامة دولة فلسطينية، أعارض فكرة استيراد "إرهاب" حماس إلى الضفة.

وتابع: لا أرى فائدة من مقابلته، رجل يقاضي جنود الجيش في محكمة لاهاي ويصفهم بالمجرمين الحكوميين ويمول الإرهابيين؟

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020