فجرٌ جديد .. خاطرة الأسير إسلام حامد لحظة سماعه نبأ ولادة أطفاله التوأم

إسلام حامد

باحث وأسير فلسطيني

رُزق الأسير في سجون الاحتلال إسلام حامد اليوم الخميس، بتوأم عبر نطفة مهربة من سجون الاحتلال الاسرائيلي.


كلمات خطَّها الأسير البطل إسلام حامد بمناسبة قدوم التوأم محمد وخديجة عبر النطف المهربة

فجرٌ جديد

في يوم الميلاد

حمدًا لك يا ربي يزين حمدك فرحتنا وبشرى النصر تتحقق

الحمد لك يا صاحب النعم التي لا تنقطع

والقلب يهيم فيك جمالًا

والفضل منك أظلني

مولاي يا ذا المنة والكرم

واليوم تأتيني منك مسرةً

والقيد ما زال في المعصم

ولدان لا حول لي بهم ولا قوة

سوى أنني لهم والد

والأول قد سبق العدا باسمه خطاب

له قوة المعتصم

هذه روحي لك أضحيةً

فتقبل مني يا ذا العطف والجود

زوجتي كانت لي حاميةً

في غرفتي صانت لي سمعتي

هي النور التي أسعى لكنفه

دمعًا وتمجيدًا في الدم

ولا أنسى أمي التي أعطتني الحنان كله

من بدء لحظةٍ رأيت فيها أمري في القدم

الأسير/ إسلام حسن حامد

الخميس، 7/10/2021م

معتقل عوفر الصهيوني

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020