قادة "يشع" لن يتحملوا تجميد البناء الفعلي لفترة أطول
القناة السابعة

قال رئيس مجلس لواء رام الله إن قادة "يشع" لن يتحملوا تجميد البناء الفعلي لفترة أطول.

المجلس الأعلى للتخطيط، الهيئة التي من المفترض أن تصادق على بناء وحدات سكنية في الضفة الغربية، لم ينعقد بعد.

 ونتيجة لذلك حدث تجميد فعلي للبناء في الضفة الغربية .

رئيس مجلس لواء رام الله الإقليمي، يسرائيل غانتس، أوضح أنه إذا لم يتم تحديد موعد لانعقاد المجلس، فمن المتوقع أن يبدأ قادة المستوطنات حملة احتجاج عامة قريبا.

ويشير غانتس إلى أن المجلس لم يجتمع منذ شهور قبل تشكيل الحكومة الحالية. وأضاف "هذا يعني أن آلاف الوحدات السكنية لم يتم بناؤهاـ سيتعين علينا العودة والجلوس أمام مكتب رئيس الوزراء وربما أكثر من ذلك."

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020