بدران: اقتحام بيوت بلدة بيتا الصامدة واعتقال أبنائها طعنة في ظهر المقاومة الشعبية



أدان عضو المكتب السياسي لحركة حماس حسام بدران اقتحام أجهزة السلطة الأمنية بيوت المواطنين في بلدة بيتا الصامدة، والاعتداء الوحشي على أهلها المرابطين، واعتقال أبنائها في سجون السلطة.

وقال بدران في تصريح صحفي اليوم الجمعة، إن هذه الاعتقالات تمثل طعنة في ظهر المقاومة الشعبية في الضفة الغربية، وأيقونتها بلدة بيتا، التي صمدت طويلا في وجه الاحتلال والاستيطان، وقدمت الشهداء والجرحى، وما زالت ترابط على الثغور.

ودعا القوى والفصائل إلى الوقوف في وجه الاعتقال السياسي، لأنه جريمة تهدد نسيجنا المجتمعي، وتدمر وحدة شعبنا.

وأكد بدران أن هذه الاعتقالات لن ترهب أبناء شعبنا عن مواصلة طريق مقاومة الاحتلال والدفاع عن الأرض في وجه عربدة المستوطنين.



جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020