البطش: استجبنا للجهود المصرية لكن حكومة لابيد أرادت مكسباً انتخابياً

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي "خالد البطش" لقناة الجزيرة إن حركته استجابت للجهود المصرية وتعاملت مع الوساطات بإيجابية، ولكن حكومة لابيد أرادت مكسباً انتخابياً من التصعيد.

وأضاف البطش: "نحن نقوم بواجبنا وكل فصائل المقاومة لن تتراجع عن دورها، وليس لدينا أمام العدوان إلا الدفاع عن شعبنا".

 وأكد البطش أن سرايا القدس لديها بنك أهداف ولن تسمح للعدو بمزيد من الإجرام بحق الشعب الفلسطيني، وأن حجم ونوع وثقل الصواريخ التي قد تستخدم تحدده القيادة الميدانية.

وأشار البطش إلى أن العدو الإسرائيلي يريد تحويل هذه الجولة من التصعيد إلى صراع سياسي إسرائيلي داخلي.

وأشاد البطش بالوحدة الوطنية لفصائل المقاومة، وذكر أن العدو أراد ضرب الحاضنة الشعبية لحركة الجهاد وإضعاف قوتها، ولكن هذه الجولة من المواجهة رسخت وحدة صف الفصائل الفلسطينية.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020