هدوء حذر يسود الحدود مع لبنان بعد إحباط محاولة حزب الله
مكان

يسود الهدوء الحذر المنطقة الشمالية للبلاد بعد احباط محاولة لمنظمة حزب الله الإرهابية التسلل الى إسرائيل من لبنان امس. وتستمر حالة التأهب القصوى في صفوف جيش الدفاع وخاصة في سلاحي الاستخبارات والجو.
وفي مسعى منها لتخفيف التوتر الأمني في الحلبة الشمالية نقلت إسرائيل رسالة اطمئنان الى منظمة حزب الله اللبنانية عبر طرف ثالث أوضحت فيها ان وجهتها ليست لتصعيد الأوضاع.
وفتحت قوات اليونيفيل الدولية تحقيقاً لكشف الوقائع وتحديد ملابسات الحادث. ولفت مصدر أمني ميداني في حديث لصحيفة «الأخبار» اللبنانية، إلى أن قيادة اليونيفيل تبنّت الرواية الاسرائيلية خلال جريان الاشتباكات.
وبدورها تتشبث منظمة حزب الله بنفيها انه لم يحصل أي اشتباك من طرفها في شبعا مهددة بان القصف الإسرائيلي للأراضي اللبنانية امس لن يتم السكوت عنه على الإطلاق.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020