تفاصيل لقاء الملك عبد الله ونتنياهو خلال زيارة الأخير المفاجئة
يديعوت أحرنوت

التقى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الملك عبد الله في زيارة مفاجئة للأردن اليوم.

وقال مكتب نتنياهو: إنه ناقش 'القضايا الإقليمية" والتعاون الأمني مع الأردن، بينما قال الديوان الملكي: إنهم ناقشوا "أهمية احترام الوضع القانوني الراهن في المسجد الأقصى".

وتعد هذه الزيارة، هي الأولى له منذ توليه السلطة على رأس حكومة "إسرائيل"، الأكثر يمينيةً ومحافظةً دينياً في التاريخ.

ويشار إلى أن التصريحات الرسمية من "إسرائيل" والأردن، لم تعطي إلا معلومات ضئيلة حول المناقشات بين الزعيمين، اللذين لطالما كانت علاقتهما متوترة.

وفي السياق كشف الصحفيان الإسرائيليان عميحاي شتاين وروعي قيس، مزيد من التفاصيل حول الاجتماع بين نتانياهو والملك عبد الله، وهي:

1- سيتم تعزيز العلاقة الشخصية بين الزعيمين لمحاولة منع سوء التفاهم في المستقبل.

2-  اتفق البلدان على الترويج للمشاريع الاقتصادية في العديد من المجالات التي سبق الاتفاق عليها بين البلدين، والتي تم الترويج لها في السنوات الأخيرة.

ووفق الصحفيان: "يتعامل الملك عبد الله هذه الأيام بشكل مكثف مع الوضع الاقتصادي الصعب في المملكة، والذي تحول الشهر الماضي إلى احتجاج ضد الحكومة، وبالتالي فإن الترويج للمشاريع الاقتصادية مهم جداً لملك الأردن".

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020