وزير الخارجية الإيراني: بايدن لا يختلف عن ترامب والولايات المتحدة مدمنة على العقوبات
معاريف


​​​​​​​

قال وزير الخارجية الإيراني محمد ظريف، اليوم (الأحد)، إن بلاده لا تنوي العودة إلى طاولة المفاوضات مع الولايات المتحدة، قبل يومين من الموعد النهائي الذي حددته إيران؛ لرفع القيود والعقوبات المفروضة عليها من قبل الولايات المتحدة.
بالإضافة إلى ذلك قال ظريف إن إدارة جون بايدن لم تختلف حتى الآن عن إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، وأن كليهما يمارسان أقصى قدر من الضغط على إيران.

وتابع وزير الخارجية الإيراني: "يجب على الولايات المتحدة العودة إلى الصفقة، وإزالة العقوبات التي تدمن عليها، ويجب أن تعلم أن إيران لن تخضع للعقوبات" 
مضيفا أن "جميع الخطوات التي اتخذتها إيران يمكن تغييرها وإلغائها، ولكن يجب اتخاذ خطوة امريكية اولا ".

في غضون ذلك، أفادت إيران أن رفائيل غروسي، الرئيس التنفيذي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، وصل إلى طهران؛ لمناقشة "الأنشطة الحيوية للوكالة". 
وبحسب ما ورد التقى جروسي برئيس البرنامج النووي الإيراني.

قال علي أكبر صالحي رئيس هيئة الطاقة الذرية في إيران، أمس، إن منظمته تخشى انتهاء العمل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وهو ما سيحدث خلال يومين إذا لم يرفع الأمريكيون العقوبات عن إيران

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020