إيران: حشود أضرمت النار في زوارق الحرس الثوري

إسرائيل هيوم - نيتع بار
ترجمة حضارات 
إيران: حشود أضرمت النار في زوارق الحرس الثوري 

اقتحمت حشود غاضبة قاعدة بحرية تابعة للحرس الثوري في إيران وضربوا حراسها وأضرموا النار في زورقين بخاريين على الأقل تابعين للقوة البحرية للتنظيم؛ احتجاجًا على مقتل مهربي الوقود على يد أفراد القوة.

وبحسب ما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية، فإن الحادث وقع في بلدة كوهاشتاك في محافظة هرمزجان الجنوبية الواقعة على شواطئ الخليج العربي ومضيق هرمز. مهربو النفط هم من سكان المحافظة، ومعظمهم من المسلمين السنة ، ويشعرون بالتمييز من قبل الحكومة السنية.

وقد قُتل ما لا يقل عن مهربين اثنين بنيران الحرس الثوري، وأثناء أعمال الشغب في البلدة أصيب متظاهر بنيران حية أطلقها الحراس من مركز شرطة البحرية.

يعد تهريب الوقود من إيران إلى أفغانستان مصدر رزق للعديد من الأقليات في البلاد؛ لأن الاقتصاد الإيراني، الذي تضرر بشدة من العقوبات الأمريكية، وتمييز الحكومة المركزية ضدهم، غالبًا ما يطرد الأقليات المحلية.

والشهر الماضي اندلعت أعمال شغب في بلدة السرحان الحدودية التي ينتمي معظم سكانها لأقلية البلوش بعد أن فتح الحرس الثوري النار على مهربي الوقود وقتل ثلاثة منهم.

 انتشر الاحتجاج في جميع أنحاء إقليم بلوشستان وسيستان وطُلب من قوات كبيرة من الشرطة والحرس الثوري إخماد أعمال الشغب.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020