أخطأت إسرائيل في حساباتها عندما ضربت بالطيران مواقع في الجنوب

ناصر ناصر

كاتب وباحث سياسي

تقدير تطور الأحداث في الشمال بعد إعلان حزب الله مسؤوليته عن إطلاق الصواريخ على مستوطنات شمال فلسطين نتيجة لما قد يبدو خطأً اسرائيليا يتمثل في قيام سلاح الطيران بالهجوم على مواقع في الجنوب اللبناني

يختلف عن تقديرها لو بقي طرفي المعادلة هما: الاحتلال وفصائل فلسطينية غير معروفة، إعلان حزب الله يضع اسرائيل في معضلة تخسر فيها على كلا الوجهين، إذا ردت تكون قد خاطرت بتصعيد آخر لا تريده؛ لأنه يضر مصالحها وفق التقديرات السائدة لديها، وإذا لم ترد تكون قد أعطت لحزب الله إمكانية تثبيت قواعد اشتباك ليست في مصلحتها، والمرجح أنها ستمتنع عن التصعيد بشكل أو بآخر.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020