الولايات المتحدة تحذر تركيا من "عواقب" شراء المزيد من الأسلحة الروسية
نتسيف نت

حذرت الولايات المتحدة تركيا من "عواقب" شراء معدات عسكرية وأسلحة إضافية من روسيا، ودعتها إلى التخلي عن مثل هذه الإجراءات.


وقالت نائبة وزير الخارجية ويندي شيرمان في مؤتمر صحفي "هذه قضية غير عادية. ندعو تركيا على جميع المستويات وفي كل فرصة إلى عدم الاحتفاظ بمنظومة صواريخ إس -400 والامتناع عن شراء معدات عسكرية روسية إضافية".


وأضافت شيرمان أن الولايات المتحدة "توضح لتركيا بوضوح التداعيات التي ستواجهها في حال إحراز تقدم في هذا الاتجاه".


يأتي ذلك عقب إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس الماضي، في ختام لقائه مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين في قمة سوتشي، أن تركيا تدرس إمكانية شراء أسلحة ومعدات عسكرية جديدة من روسيا.


وانتقد الرئيس التركي بعد عودته من القمة الولايات المتحدة.


في إشارة إلى صفقة F-35 الأمريكية ، قال: "لقد دفعنا مليار دولار و 400 مليون دولار، نحتاج إلى معرفة مصيرهم، لم نربح هذه الأموال بسهولة. إما أنهم يعطوننا طائراتنا أو يعيدوا لنا المال ".


كما انتقد أردوغان الوجود الأمريكي في سوريا، قائلاً "على الولايات المتحدة أن تغادر سوريا عاجلاً أم آجلاً وتتركها للشعب السوري".


لكنه أشار إلى أنه سيلتقي بالرئيس الأمريكي جو بايدن في روما إذا أتيحت له الفرصة، و "من المحتمل أن نلتقي في غلاسكو، مما يعني أنه يجب اتخاذ الخطوات الصحيحة".

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020