أمريكا تضغط على إسرائيل لقطع علاقاتها الاقتصادية مع الصين
قناة "i24 news"

تحدث مسؤولون في إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن مع رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي إيال حولتا، حول التهديدات تشكلها الاستثمارات الصينية في البنى التحتية الكبيرة و"الهايتك" في "إسرائيل" خلال زيارة الأخير إلى واشنطن هذا الأسبوع.

وحيث شجع المسؤولون الأمريكيون خلال اللقاء "إسرائيل" على إنشاء نظام أقوى لفحص الاستثمار الأجنبي.

كما أوصى مسؤولون أمنيون إسرائيليون كبار رئيس الوزراء نفتالي بينت بتشكيل لجنة جديدة للإشراف على الاستثمار الأجنبي في "إسرائيل"، على ضوء مقترحات الصين العديدة للبنية التحتية والتكنولوجيا الإسرائيلية.

وستحيل اللجنة الجديدة التي اقترحها كبار المسؤولين محل لجنة قائمة تابعة لوزارة المالية، لكنها تطوعية ولا تغطي المجالات الأساسية التي تستثمر فيها الصين.

ويشار إلى أن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي لم يتخذ قرارًا بعدُ بهذا الشأن، لكن التوصية تأتي مع استمرار الحكومة في تأخر الإعلان عن الفائز بمناقصة بناء الخطين الأخضر والبرتقالي الجديد للقطار الخفيف في مدينة تل أبيب.

من ناحية أخرى، إذا فازت الصين بالمناقصة، فقد تتفاقم الأمور وتؤدي إلى توتر العلاقات مع إدارة بايدن، وسط استمرار التعاملات مع الاتفاق النووي مع إيران ونية البيت الأبيض المعلنة لفتح قنصلية لها للفلسطينيين في القدس.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020