فايزر تطلب المصادقة على استخدام اللقاح للأطفال
مكان


د. الروعي برايس: كان من الممكن إنقاذ حياة أشخاص لو اتخذ قرارا ببدء العمل بالشارة الخضراء في مرحلة مبكرة.


قالت رئيسة خدمات صحة الجمهور في وزارة الصحة الدكتور شارون الروعي برايس، إنه كان من الممكن انقاذ حياة أشخاص توفوا بكورونا لو اتخذ قرارا بالبدء بالعمل وفقا لأنظمة الشارة الخضراء في مرحلة مبكرة.


جاءت اقوالها خلال نقاش أجرته مساء اليوم لجنة حقوق الطفل البرلمانية لمناقشة قضية البدء بتطعيم أطفال تتراوح أعمارهم ما بين خمسة وأحد عشر عاما (5 – 11) باللقاح المضاد للفيروس.


والتأمت اللجنة على خلفية إعلان عملاق الأدوية "فايزر" توجهه الى إدارة الغذاء والدواء الأمريكية "ايف دي أي"، بطلب أن تصادق على السماح باستخدام اللقاح من صنعه لتطعيم أطفال في الفئة العمرية المذكورة.


إلى ذلك، يستمر تحسن الصورة الوبائية في البلاد، إذ انخفض إلى ثلاثمئة وخمسة وثمانين (385) عدد المرضى الذين توصف حالتهم بخطيرة من ضمن حوالي اثنين وعشرين ألف حالة مرضية نشطة.


وتشير آخر معطيات صادرة عن وزارة الصحة مساء اليوم، إلى رصد مئتين وثلاث وسبعين (273) إصابة جديدة منذ منتصف الليلة الماضية.


واستقرت اليوم حصيلة الوفيات المسجلة منذ ظهور الجائحة عند سبعة آلاف وتسعمئة وتسع وخمسين حالة.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020