أردوغان: الأجواء مواتية لتحقيق سلام دائم بين أذربيجان وأرمينيا


قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن الأجواء في الوقت الراهن مناسبة لتحقيق سلام دائم بين أذربيجان وأرمينيا، وإحراز تقدم نحو التطبيع المنشود أكثر من أي وقت مضى.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده، الثلاثاء مع نظيره الأذربيجاني إلهام علييف.

وفيما يخص علاقات أذربيجان مع الدول المجاورة، أوضح أردوغان أنه "من الضروري تحديد الحدود والاعتراف المتبادل بها وعلاقات الجوار الجيدة تقوم على هذا الأساس".

وأردف: "في حال أبدت أرمينيا إرادة خالصة مع أذربيجان، فلن يبق هناك عائق أمام تطبيع تركيا العلاقات معها".

وأضاف قائلًا: "سيأتي يوم نسافر من "زنغازور" بأذربيجان إلى إسطنبول مباشرة، وهذا سيعزز من أهمية المنطقة لوجستيا".

ولفت أردوغان إلى أن الحكومة الأذربيجانية نجحت في إحياء المناطق المحررة من الاحتلال الأرميني خلال فترة وجيزة.

وأكد أن الأذربيجانيين الذين اضطروا لترك ديارهم بسبب الاحتلال الأرميني، سيتمكنون من العودة إلى أراضيهم خلال فترة قصيرة بفضل الاستثمارات الجارية.

واستطرد: "تواصل أذربيجان جهودها لتطوير هذه المنطقة بنموذج تنموي يكون قدوة للعالم كله، وتركيا ستفق إلى جانب أذربيجان الشقيقة بكل إمكاناتها لإحياء هذه المناطق".

وأفاد بأن المشاريع خطوط المواصلات التي تقام في إقليم قره باغ لن تخدم تركيا وأذربيجان فحسب، بل المنطقة برمتها.

وتابع: "أؤكد مرة أخرى أن تركيا ستستجيب لكل خطوة إيجابية يتم اتخاذها من أجل إقامة سلام دائم في المنطقة".

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020