بايدن يطلب تمديد حالة الطوارئ المتعلقة بالسودان
مكان


وجه الرئيس الأميركي  جو بايدن اليوم رسالة إلى الكونغرس يطلب فيها تمديد حالة الطوارئ المتعلقة بالسودان إلى ما بعد الثالث من نوفمبر المقبل من هذا العام، وهي خطوة أعلنت أول مرة في عام 1997.  


وقال بايدن في رسالته إن السودان  قطع خطوات واسعة في انتقاله نحو الديمقراطية منذ عام 2019، لكن استيلاء الجيش على الحكومة واعتقال القادة المدنيين الآن يهددان تلك المكاسب الإيجابية.


وأشار الرئيس الامريكي إلى أن الوضع في دارفور يشكل تهديدا غير عادي للأمن القومي والسياسة الخارجية للولايات المتحدة.  

وفي السياق، قال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الامريكية لوكالة رويتر إن واشنطن لن تمارس ضغوطًا على الحكم العسكري  في السودان بغية دفع التطبيع مع إسرائيل.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020