استمرار التدهور السريع لسعر صرف العملة الإيرانية

وعلى صعيد متصل وفي ظل العقوبات الأميركية، وسوء إدارة الاقتصاد، وأزمة الكورونا، تشير معطيات من أسواق طهران إلى استمرار التدهور السريع لسعر صرف العملة الإيرانية. ويباع الدولار الواحد حاليا بأكثر من 20 ألف تومان. وتجدر الإشارة الى ان قيمة هذه العملة هبطت منذ مطلع العام الجاري بنسبة 53%. وإذا استمر التوجّه الحالي، فإنها ستصبح عديمة القيمة تقريبا بعد بضعة أشهر.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020