هل ستطلق حماس صواريخ على إسرائيل في يوم القدس؟

راديو 103fm

تسفي يحزكيلي

ترجمة حضارات


تحدث معلق الشؤون العربية في القناة (13) مع نسيم مشعل عن التهديدات ضد "إسرائيل" قبيل مسيرة الأعلام يوم الأحد المقبل، وقال: "إسرائيل بعثت برسائل حتى تقوم بالتهدئة ولا تذهب إلى التصعيد، وأضاف: "حماس انتصرت في معركة الوعي".

وجهت حماس أمس تهديداً صريحاً "لإسرائيل" على خلفية إقامة مسيرة الأعلام في القدس الأحد المقبل، بدعوى أنها تخاطر "باندلاع حرب أخرى"، فهل يمكن أن تؤدي المسيرة في محيط باب العمود فعلاً إلى التصعيد؟!

أدخل المعلق العربي تسفي يحزكيلي ("أخبار 13") تحليله صباح اليوم (الجمعة) على برنامج نسيم مشعل على 103 FM، قال في بداية كلامه: "ماذا تقول حماس؟" أطلقت العام الماضي صاروخين، لكن الآن يمكنني تحقيق نفس التأثير من خلال تهديد "إسرائيل" فقط "، بعد كل شيء، إذا تراجعت المسيرة خطوة إلى الوراء، فستنتصر حماس، وإذا قررت "إسرائيل" السير كما تريد المؤسسة الأمنية، فإن حماس في ذلك الحين ستكون في نوع من الانتصار، لأن "إسرائيل" في النهاية بعثت برسائل للجهاد وحماس حتى يهدأوا ولا يذهبوا إلى التصعيد".

أرسل يحزكيلي رسالة مطمئنة إلى نسيم مشعل والمستمعين، مقدّرًا أنه "لن يكون هناك تصعيد كبير يوم الأحد، لأن حماس قد أنجزت ما تريده"، وبحسبه: "إن حقيقة وجود أناس الآن يعتقدون أنه من غير الجدير الذهاب للمسيرة، فهذا انتصار، وأضاف، إذا وصلت "إسرائيل" إلى وضع أنه من أجل السير في شوارع القدس فعليها أن تطلب الإذن من حماس وتحاول تهدئتها -اذاً لسنا بحاجة إلى صواريخ ".

ومضى يقول: "على "إسرائيل" أن تختار بين خيارين سيئين، فرص إطلاق حماس للصواريخ يوم الأحد ضعيفة لأنها انتصرت بالفعل في معركة الوعي على القدس الشرقية، مشيراً إلى أنه إذا قررت حماس فستذهب إلى معركة يوم الأحد - وإذا لم تقرر، فلن تذهب، وأضاف: "في الوقت الحالي، لا تحتاج حماس إلى مواجهة لأن الأمور تسير على ما يرام وفق خطتها".

توسّع يحزكيلي وأوضح أنه في المعركة التي تشنها ضد "إسرائيل"، فقد نجحت حماس في ردع الجمهور اليهودي داخل الجبهة الداخلية الإسرائيلية: "عندما تسير في شوارع القدس، عليك أن تأخذ حماس في الاعتبار".

بعد كل شيء، تسيطر حماس اليوم على شباب القدس الشرقية، وهذا يظهر مقدار ما تستثمره حماس في الوعي حول القدس الشرقية وقد نجحت في ذلك ".

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020