استمرار التظاهرات "الغاضبة" بمصر لليوم الرابع
عربي21

لليوم الرابع على التوالي، تجددت التظاهرات الليلية في بعض المناطق بمصر؛ مطالبة برحيل رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، ومنددة بالإجراءات والممارسات التي يتبعه نظامه.
وخرجت التظاهرات في مناطق أطفيح، وكرداسة، والشوبك، وكفر قنديل، وقرية العطف بمحافظة الجيزة.
وقامت قوات الأمن بفض تظاهرة "كفر قنديل" بالخرطوش والغاز المسيل للدموع، واعتقلت عددا من المشاركين في المسيرة الاحتجاجية.
وردد المتظاهرون هتافات مناوئة لرئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، وتطالب برحيله عن السلطة، منها "ارحل يا بلحة"، و"لا إله إلا الله.. والسيسي عدو الله"، و"قول متخفشي.. السيسي لازم يمشي"، "انزلوا من بيوتكم السيسي قتل ولادكم"، وغيرها من الهتافات.
وعبّر المتظاهرون عن غضبهم ورفضهم التام للممارسات والإجراءات التي يتبعها النظام الحاكم، التي كان آخرها فرض "قانون التصالح في مخالفات البناء"، الذي أثار تطبيقه غضبا واسعا بالبلاد.
وشهدت بعض المناطق تظاهرات جديدة تنظم لأول مرة إلى تظاهرات 20 أيلول/ سبتمبر، مثل منطقة كرداسة في الجيزة.
وكان عدد من أهالي وأسر المعتقلين المشاركين في الاحتجاجات قد قاموا بقطع الطريق أمام مديرية أمن أسوان؛ للمطالبة بالإفراج عن الأطفال المعتقلين بأحداث غرب سهيل في أسوان يوم 20 أيلول/ سبتمبر.
إلى ذلك، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يشير إلى انتشار أمني مكثف بشارع فيصل بمحافظة الجيزة، التي تشهدها تظاهرات متفرقة.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020