استطلاع سعودي جديد يُظهر ازدياد الدعم للعلاقات الإسرائيلية رغم المحاذير

معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى 
ترجمة حضارات

24 تشرين الثاني / نوفمبر 2020



ملخص

استطلاع سعودي جديد يُظهر ازدياد الدعم للعلاقات الإسرائيلية رغم المحاذير

وسط التقارير الصحفية الأمريكية والإسرائيلية التي تحدثت عن لقاء جمع يوم الأحد بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وولي العهد محمد بن سلمان في نيوم في السعودية – وهو لقاء أنكره المسؤولون السعوديون – تُظهر نتائج استطلاع رأي جديد أن الشعب السعودي منقسم ولكن منفتح على نحو متزايد على إقامة روابط مع إسرائيل.

نسبة 40٪ تدعم السلام بين الإمارات والبحرين وإسرائيل؛ 30٪ تدعم الروابط الشخصية

فضلًا عن ذلك، تعكس هذه الآراء تراجعًا في أهمية القضية الفلسطينية في أوساط الرأي العام السعودي. 

فعند سؤالهم عن أبرز أولوياتهم في السياسة الأمريكية في المنطقة، يختار ربع السعوديين فقط الآن "السعي نحو إيجاد حل للصراع الفلسطيني - الإسرائيلي". 

الجدير ذكره أن أغلبية ساحقة تؤيد أيضًا إقامة علاقات جيدة مع تركيا وقطر
وفي المقابل، 25 ٪ فقط من السعوديين يقدّرون إقامة علاقات جيدة مع إيران. 


لقراءة التفاصيل كاملة: استطلاع سعودي جديد يُظهر ازدياد الدعم للعلاقات الإسرائيلية رغم المحاذير pdf

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020