أعشاب وبهارات لزيادة خصوبة الرجل وتحسين الصحة الجنسية


نتسيف نت-صحة
ترجمة حضارات


يتميز المطبخ الشرقي باستخدام العديد من التوابل التي بدأ استخدامها في الماضي، ليس فقط لمذاقها اللذيذ، ولكن أيضًا لفوائدها التي عرفها الناس منذ القدم على صحة الجسم بشكل عام والصحة الجنسية خاصه.
 تشتهر الهند بشكل خاص باستخدام العديد من البهارات والأعشاب في وصفات المطبخ الهندي، في حين أن معدل البهارات في كل مرة نتجه فيها إلى الشرق الأوسط، بينما نستخدم نفس البهارات في جميع أنحاء الشرق ولكن بنسب متفاوتة.


الأعشاب والتوابل لتحسين الصحة الجنسية


هناك العديد من الأعشاب والبهارات التي تم استخدامها في المقام الأول لزيادة الخصوبة، وعلاج مشاكل الخصوبة وغيرها من الأمراض المنقولة جنسياً عند الرجال، مع ملاحظة أنها تستخدم أيضًا في علاج مشاكل الرحم عند النساء في بعض الحالات.

ومن أهم هذه الأعشاب والتوابل البقدونس والكاري والحلبة والقرفة والزنجبيل. تم إجراء العديد من الدراسات على هذه البهارات والأعشاب، وخلصت إلى أن هذه المكونات، التي غالبًا ما تستخدم في المطبخ الشرقي، تساهم في تحسين الصحة الجنسية لدى الرجال.


 القرفة

تعتبر القرفة من المكونات الرئيسية المضافة للأطعمة الشرقية، وقد استخدمت في الماضي لعلاج عقم الرجال عن طريق إضافتها لمكونات أخرى لأن القرفة تساعد على تنشيط الدورة الدموية وتمدد الأوردة، وتسهيل تدفق الدم إلى جميع الأعضاء وكذلك الجهاز التناسلي، وإعطاء الرجل قدرة أكبر على النشاط الجنسي، كما أنه يحسن جودة الحيوانات المنوية.

أما بالنسبة للنساء، فإن القرفة تساهم في تخفيف تقلصات الدورة الشهرية، حيث تساعد في تنشيط الدورة الدموية، وتمنع عسر الطمث ومضاعفاته المؤلمة.


الكاري

يستخدم الكاري على نطاق واسع في المطبخ الهندي، ولكنه استخدم أيضًا في الشرق الأوسط وكان في الوصفات العربية لفترة طويلة. 
يساهم الكاري في تنشيط الدورة الدموية ويمنح الجسم الكثير من الطاقة التي تحسن القدرة الجنسية لدى الرجال، بالإضافة إلى زيادة الرغبة الجنسية وتحفيز إفراز هرمون التستوستيرون وكذلك تنشيط الحيوانات المنوية وزيادة نشاطها.


البقدونس

لطالما استخدم البقدونس في الوصفات التي تزيد من خصوبة الرجال ، حيث تعمل خصائصه المضادة للأكسدة (مضادات الأكسدة) على قتل الجذور الحرة التي تثبط العمليات الحيوية في الجسم ، بما في ذلك إفراز هرمونات الذكورة والرغبة الجنسية.

أما بالنسبة للنساء، فالبقدونس يساهم في علاج آلام الدورة الشهرية وكذلك في حالات الاضطرابات.

الزنجبيل

يتميز الزنجبيل بطعمه اللاذع والذي يأتي بسبب احتوائه على العديد من العناصر الغذائية التي تنشط وظائف الجسم بشكل عام وتساهم في تنشيط الدورة الدموية بشكل خاص. 
يساعد الزنجبيل في حركة الحيوانات المنوية، لذلك فهو من أهم المكونات بين الأعشاب المستخدمة في علاج ضعف الانتصاب ولمن يرغب في إنجاب الأطفال.


نبات الحلبة

تختلف بذور الحلبة في لونها الأصفر المشرق وهي مدرجة في العديد من وصفات المطبخ الشرقي، على الرغم من أن موطنها الرئيسي هو شمال إفريقيا. 
تساهم الحلبة في تحسين الصحة الجنسية للرجال عن طريق زيادة إفراز هرمون الذكورة والذي بدوره يزيد الرغبة ويحفز إفراز السائل المنوي.

كما تحافظ الحلبة على صحة البروستاتا وتعالج الأمراض التي قد تصيبها.
تساهم الحلبة في الحد من التشنجات والإرهاق الجسدي وبالتالي تمنع الشعور بالإرهاق أثناء الجماع، كما تساهم في الحفاظ على مخزون الرجل الهرموني.

كما توفر الحلبة فوائد مهمة للغاية في الصحة الجنسية للمرأة، وهي تستخدم بشكل أساسي للنساء اللواتي على وشك الولادة عن طريق شرب مغلي الحلبة، مما يساعد على توسيع عنق الرحم وتسهيل عملية الولادة الطبيعية، كما أنه يساعد على تنظيم الدورة الشهرية عن طريق الشرب بانتظام.


جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020