تعرف على أسباب هشاشة العظام وأعراضه التي يجب الحذر منها
موقع نتسيف نت

تحدث هشاشة العظام، عندما تبدأ العظام في فقدان بعض المعادن الأساسية في وقت قصير، مثل الكالسيوم ولا يستطيع الجسم تعويض هذه المعادن بالسرعة الكافية، بحيث تصبح العظام أقل كثافة، وتفقد قوتها وتصبح سهلة الانكسار.

هشاشة العظام - المرض الصامت ..

كثير من الناس لا يعرفون أنهم مصابون بهشاشة العظام إلا بعد ظهور الكسر، وهذا هو السبب في أن الكثيرين، يطلقون على مرض هشاشة العظام اسم "المرض الصامت".

غالبًا ما يصيب هذا المرض النساء، ولكن يمكن أن يحدث أيضًا عند كبار السن من الرجال، ويساعد اكتشاف المرض وعلاجه على منع حدوث هشاشة العظام، دون فقدان قوة العظام ودون حدوث كسور.


عوامل الخطر لهشاشة العظام..

ترتبط قوة العظام بحجمها وكثافتها، أما كثافة العظام فهي مرتبطة بمستويات الكالسيوم والفوسفور في الجسم، بالإضافة إلى المعادن الأخرى، التي تساهم في تكوين العظام.

عندما تحتوي العظام على معادن أقل من اللازم، تفقد العظام قوتها وتفقد في النهاية قدرتها على الدعم الداخلي.

تحدث الدورة الكاملة لتجديد العظام في غضون ثلاثة أشهر، حيث يعمل الجسم عند الشباب على إنتاج أنسجة عظمية جديدة، بمعدل أسرع مما يتطلبه الأمر لتفكك أو تكسير أنسجة العظام القديمة، مما يعني أن كتلة العظام ترتفع باستمرار عند الشباب، وتصل كتلة العظام إلى ذروتها في منتصف العقد الثالث من حياة الإنسان.

يستمر تجديد أنسجة العظام حتى بعد ذلك، لكن الجسم يفقد أنسجة عظمية أكثر مما يستطيع إنتاجه.


تختلف الأسباب حسب الأسباب التالية: -

الجنس..

معدل الكسور التي تسببها هشاشة العظام عند النساء، هو ضِعف ما هو عليه عند الرجال. وذلك لأن النساء يبدأن حياتهن بمستويات أقل من كتلة العظام، ويكون متوسط ​​العمر المتوقع للنساء أطول من الرجال.

انقطاع الطمث: يؤدي الانخفاض المفاجئ في مستويات هرمون الاستروجين أثناء انقطاع الطمث، إلى زيادة فقدان كتلة العظام، وتكون النساء ذوات البنية النحيلة أو الصغيرة، أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام.


نقص هرمون التستوستيرون ..

في حين أن الرجال الذين يعانون من انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون، هم أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام من الرجال الآخرين، فإن الرجال فوق سن الخامسة والسبعين، هم من بين الفئات الأكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام.


العمر..

مع تقدم الناس في السن، تزداد فرص الإصابة بهشاشة العظام، حيث تضعف العظام مع تقدم العمر.


تاريخ العائلة ..

هشاشة العظام هو مرض وراثي، مما يعني أنه إذا كان أحد الوالدين أو الأخ في الأسرة مصابًا بهشاشة العظام، فإنه يزيد من خطر إصابة الشخص به، خاصة إذا كان تاريخ العائلة يتضمن حالات كسور في العظام.


الهيكل العظمي ..

يكون خطر الإصابة بهشاشة العظام مرتفعًا بشكل خاص، عند الرجال والنساء الذين لديهم بنية جسم رقيقة أو صغيرة، لأن كتلة عظامهم صغيرة بالفعل.


استهلاك التبغ ..

لا يزال من غير الواضح الدور الذي يلعبه التبغ في الإصابة بهشاشة العظام، لكن يتفق الباحثون على أن التبغ يضعف العظام.


مستوى الإستروجين ..

ينخفض ​​خطر الإصابة بهشاشة العظام عند النساء، مع بلوغهن سن اليأس في وقت متأخر، ومع ظهور الدورة الشهرية في وقت مبكر، إلا أن خطر الإصابة بهشاشة العظام يزيد، كلما قصر فترة وجود هرمون الاستروجين، قد يكون السبب هو عدم انتظام الدورة الشهرية، أو بعد سن اليأس قبل سن الخامسة والأربعين.


الأعراض المبكرة لهشاشة العظام:-

في كثير من الحالات، قد يكون من الصعب تحديد الأعراض أو العلامات، وقد لا يعرف البعض الآخر أنهم مصابون بهشاشة العظام إلا بعد حدوث الكسر، ولكن هناك بعض العلامات والأعراض، التي قد تظهر وتستحق الانتباه إليها، بما في ذلك:-

تراجع اللثة: يمكن أن تنحسر اللثة، (انظر خارج مكانها) في الفك في حالة فقد أي عظم.

ضعف القبضة: وجدت الدراسات أن ضعف القبضة، يرتبط بانخفاض كثافة المعادن في العظام، كما أن ضعف القبضة يزيد من احتمالية السقوط.

الأظافر الضعيفة والمتكسرة: تعد قوة الأظافر مؤشرًا على صحة العظام، حيث إن ضعفها قد يشير إلى احتمالية الإصابة بهشاشة العظام، ولكن بعد استبعاد أي عامل مرضي آخر.


أعراض هشاشة العظام المتقدمة أو الشديدة:-

عندما يبدأ هشاشة العظام في التأثير بشكل كبير على العظام، تظهر بعض الأعراض الواضحة والخطيرة في الجسم، وهي:-

فقدان الطول: إن وجود كسور انضغاطية في العمود الفقري، يمكن أن يتسبب في هبوط الشخص، وهذا من أبرز أعراض هشاشة العظام.

التعرض لكسر نتيجة السقوط: يمكن أن تحدث الكسور نتيجة السقوط البسيط وفي بعض الحالات قد يعاني الشخص من أزمة نتيجة السعال الشديد أو العطس.

آلام الظهر والرقبة: إن وجود كسور انضغاطية نتيجة هشاشة العظام يمكن أن يسبب ألماً شديداً في الظهر والرقبة نتيجة ضغط الفقرات المصابة على الأعصاب الخارجة من النخاع الشوكي.

تقوس الظهر: يتسبب ضغط الفقرات في حدوث انحناء طفيف في أعلى الظهر ، وهذا الانحناء يسبب آلام الظهر والرقبة وأحياناً صعوبة في التنفس.


أعراض هشاشة العظام عند المراهقين

تشمل أعراض هشاشة العظام عند المراهقين ما يلي:-

آلام أسفل الظهر.

ألم في الفخذين والركبتين.

ألم في المفاصل والكاحلين والساقين.

صعوبة المشي.

وجود كسور في الساقين والكاحلين.


أعراض هشاشة العظام في اليد..

تختلف أعراض هشاشة العظام، التي تظهر في اليد من شخص لآخر، ويعتمد ظهور الأعراض على المفاصل المحددة المصابة بالمرض، أو مدى نشاط الشخص المصاب.


يمكن أن يعاني معظم الضحايا مما يلي:-

يشعر بألم في اليد عند استخدامه لفعل أي شيء.

تيبس في المفاصل، والذي يظهر بشكل ملحوظ في الصباح، صعوبة في تحريك أصابعك.

ضعف قبضة اليد.

تورم في مفاصل الأصابع أو حول الرسغ.


أعراض هشاشة العظام في القدمين..

في معظم الحالات، قد يتطور هشاشة العظام دون أعراض، أو لا يتم تشخيصه حتى يشعر المريض بالألم نتيجة الأزمة، وفي بعض الحالات قد تظهر أعراض معينة في القدم مرتبطة بهشاشة العظام، منها:-

الشعور بالألم أثناء المشي.

إحمرار وتورم في مقدمة القدم.

كسور القدم العرضية.

جميع الحقوق محفوظة لـمركز حضارات للدراسات السياسية والإستراتيجية © 2020